أخبار

انتهاء تجهيز صندوق “وقفة كرامة” لدعم المتضررين من كورونا بغزة

قال رئيس اتحاد المقاولين أسامة كحيل إن الاتحاد بادر لإنشاء صندوق على غرار “وقفة عز”، ولكن بآليات مختلفة، تتدارك نقاط الخلل والضعف وأي أخطاء وقع فيها الصندوق، الذي تم إغلاقه مؤخرًا.

وأوضح كحيل في حديث لإذاعة “الرأي”، اليوم أن دافع الفكرة هو أن أكثر المتضررين من الأزمات المتلاحقة هم العاملون في القطاع الخاص، ولم يتلقوا أي نوع من أنواع التعويضات، لا عمال ولا مصانع ولا شركات.

ورأى أن حماية القطاع الخاص في هذه المرحلة الدقيقة يشجع المستثمرين على مواصلة الدفع بعجلة الاستثمار في قطاع غزة، لأنهم سيجدون جدار حماية لهذا القطاع الخاص والعاملين فيه من الانهيار.

وأضاف كحيل: عندما تم إنشاء وقفة عز في الضفة الغربية، كان لنا انتقاد واضح بأنه لم يشمل أي عضو من غزة، ليستطيع نقل معاناة أهل القطاع وإعطائه حقه، كما أن الشركات التي تبرعت لوقفة عز، هي شركات تعمل في شقي الوطن، وبالتالي يجب أن تعود على كافة أبناء شعبنا في غزة والضفة الغربية، لكن هذا الأمر لم يتم.

تم الانتهاء من المسودة لآليات وتشغيل هذا الصندوق، وهناك موافقة مبدئية من كافة الأطراف التي سنعمل معها في الصندوق، وتم تحديد الجهات الداعمة والجهات المستهدفة، كما أنه سيخضع لكل أشكال الرقابة، ونرفض أن يتم تسييسه تحت أي ظرف كان، وأطلقنا عليه اسم “وقفة كرامة”.

وبين أن المرحلة المقبلة ستشهد تشكيل مجلس إدارة ومجلس أمناء لصندوق “وقفة كرامة”.

وأكد أن الصرف لن يتم من خلال الحكومة كما حدث في صندوق وقفة عز، مشددا على أن الصرف سيخصص لمتضرري القطاع الخاص، لأن الفئات الأخرى لها من يكفلها.

  اضغط هنا  

https://4oryou.8com/?p=1415

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق